التخطي إلى المحتوى
توقعات مايك فغالي 2018

بدأ أشهر علماء الفلك والحسابات الفلكية الإفصاح عن توقعاتهم وتنبؤاتهم للعام الجديد 2018، بالنسبة للأبراج والدول، عبر القنوات الإعلامية الفضائية في الوطن العربي، والتي إعتاد المشاهد العربي من كل عام، على مشاهدة مثل هذه البرامج، التي يستضيف القائمون عليها نخبة من أهم وأشهر إعلاميي وإعلاميات والمنجمين في مجال التوقعات، وحملت توقعات هذا العام أخبار سارة وأخرى سيئة، طالت العديد من الدول العربية والإسلامية، صبت معظمها على الأحداث التي ستشهدها السعودية في العام القادم، وكذلك لبنان، وفلسطين، ومصر.

ورغم أن هذه التوقعات، يُقبل على الإطلاع عليها ملايين من الناس في الوطن العربي، إلا انها تختلف مع الدين والشريعة، كونها تقتصر على علم الغيب، وأن هذا الأمر يبقى بيد الله سبحانه وتعالى، ولكن يعلم الناس أن هذه التنبؤات ليس بالضرورة أن تكون صحيحة، وإنما هي عباراة عن تكهنات بناءاً على أحداث سابقة حدثت، تكون مُكملة لها، تتشابه كثيرا مع أراءا السياسيين وتحليلاتهم، لكن التجاوز بها يدفعنا أن نقول بأنه غير مسموح بها في الدين الإسلامي، وهذا الأمر يقتصر على كثير من المنجميين، وإنما يختلف عند الإعلاميين وخبراء الحسابات الفلكية، لان الغريب في الأمر أن المُنجمين، يسردون تنبؤاتهم، مع تأكيدات بحدوثها، لذا ينصح كاتب هذه التوقعات، التي يسردها في خضام مسؤوليته الإعلامية، والتي تاتي ضمن متابعته لكافة المجالات حديثة النشر، والتي يلتزم بإطلاع القارئ والمشاهد عليها، ينصحهم بعدم الاخذ بها، وإعتقاد ما يرد بها صحيحاً، داعيهم إلى تصفحها بداعي الفضول والتسيلة والترفيه أيضاً.

ويُعتبر عالم الفلك كما يُطلق عليه، مايك فغالي، من أشهر الأشخاص في الوطن العربي من حيث التوقعات والتنبؤات، لذا فإن البحث عن توقعاته، يكون محل إهتمام قارئي التوقعات، وبدأ فعلياً فغالي، بالإفصاح عن بعض مما كتبه من توقعاته، قبل إصدار المقال الخاص به، مقتصرا على نقاط معنية، وأسماء الدول التي ستطالها الأحداث السارة، أو السيئة.

وخلال إستضافته على إحدى المحطات التلفزيونية، كشف فغالي، أن أكثر التنبؤات هذا العام ستكون أحداث، ستشهد محاولات إنقلاب على السلطة، وتغير في مناحي الحياة، وإنفتاح غير مسبوق، على المستوى الديني والإجتماعي، خصوصاً في السعودية، التي كانت غيرة نظام إستمر لعقود من الزمن، وهو السماح للمرأة بقيادة السيارة، وبتنا نجد كثير من المغتربين السعوديين، قبل هذا القرار، يبثون مقاطع فيديو، يؤكدون فيها تذمرهم، من واقع الحياة في السعودية، والإلتزام الديني والشرعي المحتدم إلى أبعد الحدود، ما دفع بهم إلى الرحيل عن وطنهم، والتغرب في بلاد أجنبية، تنادي بالحريات الشخصية والإجتماعية، وتتابع ذلك، من إلحاد بعض السعودييين، وخروجهم عن الدين الإسلامي، وكذلك ظهور العديد من النساء السعوديات بغير اللباس الشرعي .

وفيما يتعلق بالمجال السياسي، فشهدت أيام العام الماضي، مشكلات عدة، منها إعتقال شخصيات بارزة لها وزن في المملكة، بتهمة الفساد، إلى حانب رجال أعمال لديهم ثروة تقدر بموازنات دول، عربية وعالمية .

توقعات مايك فغالي 2018 السعودية

وعن توقعات فغالي للملكة العربية السعودية، فتنبأ أن الأيام الأولى من العام الجديد ستشهد محاولات إنقلاب على الملك سعود بن عبد العزيز، وإبنه ولي العهد محمد بن سلمان، بعد أن علم الجميع بمخطط الملك، بتعيين إبنه خلفا له، على كرسي الحكم في السعودية، وأشار إلى أن محاولات الإغتيال التي طالت محمد بن سلمان ستستمر إلى حين الإطاحة به بشكل كامل، يأتي ذلك بعد أن عارض أمراء من الأسرة الحاكمة، وسياسيين سعوديين، أوامر ولي العهد، الذي لديه خطة واضحة للجميع، لتغيير مناحي الحياة في كافة المجالات، والتي كان آخرها قراره بقيادة المرأة، وهو أمر لم تشهده السعودية، وتحفظت عليه لعقود من الزمن، ما سيؤدي إلى تشابه الحياة في المملكة، مع الدول العربية والغربية المنفتحة.

توقعات مايك فغالي 2018 لبنان

تنبأ فغالي، بأن يصبح رئيس الوزراء سعد الحريري، زعيماً قوميا للشعب اللبناني، وأن ما حصل معه في السعودية، لم يكن ضده، بل كان في مصلحته، فهو ما سيوصله لهذه المكانة، التي تُعد من أقوى وأعتى المراكز في الدول العربية على وجه الخصوص، وتنبأ فغالي تراجع شعبية حزب الله في لبنان، وتضاءل سيطرته وتدخلاته على السلطة، حيث ستكون قرارات الحكومية اللبنانية، ذاتية بنسبة كبيرة، دون تأثير قوة حزب الله عليها، وأكمل فغالي تقوقعاته الخاصة بلبنان، وقال، أن السنة الجديدة، سُيغتال فيها شخصية بارزة من حزب الله اللبناني، من الممكن أن تُشعل فتيل الحرب بين الفصيل اللبناني مع السعودية وإسرائيل .

توقعات فغالي 2018 مصر

في العام الجديد، تنبأ فغالي بنجاح الجيش المصري، بالقضاء على بؤر الإرهاب قي سيناء، وعودة الإستقرار إلى المنطقة، ما سيزيد من شعبية الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وسيكون محل ثقة وطمأنينة للمواطن المصري، وستتغير كثير من وجهات النظر التي كانت ضده، إلى مؤيدة وداعمة له .

توقعات مايك فغالي 2018 لأمريكا

محاولات إغتيال عديدة وغير ناجحة للرئيس دونالد ترامب، بسبب تدهور أوضاع البلاد الإقتصادية والسياسية، والتي جلبت العداء والتهديدات، من دول أخرى، كذلك الإطاحة بصهر ترامب وزوجته إيفانكا، من سلم الحكم، بناءاً على مطالب شعبية أمريكية، كونهم يتدخلون في قرارات البيت الأبيض، والتي تتحكم بمعيار إستقرار السلطة في الولايات المتحدة .

توقعات مايك فغالي 2018 فلسطين

تتواصل الهبات الجماهيرية الداعمة لنصرة المسجد الأقصى، وسقوط الكثير من الشهداء في مناطق مختلفة من الضفة الغربية، وقطاع غزة، وشن إسرائيل حرباً جديدة، في منتصف العام الجديد على قطاع غزة، إلى جانب فشل إجتماعات المصالحة الفلسطينية، وتبدد أحلام الشعب الفلسطيني الغزي، بفعل أيادي خفية إسرائيلية وأمريكية، ستنجح في إستمرار الإنقسام الفلسطيني .

توقعات مايك فغالي 2018 للفنانين

توقع فغالي، بإستمرار نجاحات الفنانة اللبنانية، ونجمة لجنة تحكيم أرب أيدول نانسي عجرم، مُبيناً أن العام الجديد سيشهد إحياء حفلات لها في أماكن عالمية، وتوفقها على نجوم عالميي، أما هيفاء وهبي فتتوالى غرامياتها وجيزاتها، وطلاقها، وستستمر بذلك إلى ما بعد 2018، رغم إشتراكها بكثير من الأعمال الدرامية المصرية، والتي من وجهة نظره ستطغى على مجالها الفني، معتقدا أنها ستتفرغ بشكل كامل للتمثيل .

ختاماً، تركزت تنبؤات عالم الفلك مايك فغالي، على التطورات التي ستشهدها المملكة العربية السعودية في العام الجديد 2018، وأبرز ما توقعه فغالي من أحداث ساخة عن المملكة، تعلقت بإستمرار الإنقسام بين أفراد الأسرة الحاكمة، والذي  سيؤثر بدوره على دول مجاورة وأهمها لبنان، وسيتفاقهم هذا الإختلاف للعلن، معتقداً أن تيار سياسي لبناني سينقسم مع الإنقسام السعودي، حيث سيطال هذا الإنقسام العالم العربي، ولن يكون خفياً عن العالم أجمع، وأن هذه المحاولات ستؤدي إلى تقسيم المملكة إلى دويلات، وهذا بدوره سيؤدي إلى تقسيم ثروات المملكة السعودية، وسيطرت بعد الدول الغربية عليها، ما سيؤدي إلى تدهور إقتصاد السعودية، وتضاءل دورها بين دول الشرق الأوسط .

إلى هنا أصل معكم إلى ختام هذا المقال، وأتمنى من قارئيه، عدم الإلتزام بالمعلومات التي وردت به، لأنها تبقى في علم الغيب، وبيد الله سبحانه وتعالى، وهي مجرد تكهنات، تصدر عن رؤية خبراء وتحليلاتهم للأحداث الجارية في الوطن العربي، أسردها لكم لتطلعوا عليها بداعي الفضول والتسلية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *