التخطي إلى المحتوى
توقعات 2018 لسوريا

بعد اعوام من القتل والدمار والخراب الذي يهل على سوريا، وبعد توقعات لم تكن في مكانها لسوريا، فقد كان عام 2017 من الاعوام التي انتقلت الحرب العسكرية بعضها الى حرب سياسية بين فصائل معارضة وتنظيمات ارهابية، وبين النظام السوري، واصبح الكثير لا يتوقعون الخير والمستقبل الجميل لهذا البلد الذي كان من اجمل بلاد الشام، لهذا قام العديد من الفلكيون بوضع التوقعات الفلكية للعام 2018 الجديد  لسوريا، فما كان منهم الا ان وضعوا بعض التوقعات التي يمكن ان تحتمل الصواب والخطأ، لهذا فهذه التوقعات يمكن ان لا تكون صائبة حيث انها مجرد توقعات لا صحة لها ، لهذا نضع بين ايديكم اخر توقعات 2018 لسوريا.

توقعات مايك فغالي لسوريا 2018

بعد عام من الحرب والدمار في سوريا عام 2017 والخطر الكبير الذي يحدق بهذا البلد توقع فغالي ان يبقى بشار الاسد رئيسا لسوريا حتى بعد انتخابات 2021، وسيبقى الاسد هو صاحب القرار في العالم العربي، واستعادة الجيش العربي السوري اكثر من 80% من الاراضي السورية، ويطلب الجيش السوري من احد الدول مكافحة الارهاب والهاربين من سوريا، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين يزور دمشق، ويعود الكثير من المخطوفين والمفقودين الى اهلهم وقسم لا يعود، وعود مدينة حلب السورية كبوابة اقتصادية عربية عالمية، والجولان يعود لسوريا، والدولار الى نزول كبير بحدود ال300 ليرة، اعادة فتح السفارات السورية، واعادة اعمار سوريا بيد الشعب السوري، وزلزال يضرب سوريا دون ضحايا، وهذه كانت توقعات 2018 لسوريا لمايك فغالي.

توقعات ليلي عبد اللطيف لسوريا 2018

توقعت ليلى عبد اللطيف عن سوريا العديد من التوقعات التي من بينها رئيس سوري جديد للجمهورية، وتنظيم حزب الله اللبناني سوف يعلن الانسحاب الكامل من الاراضي السورية بعد انتخاب رئيس جديد لسوريا واستعادة الجيش العربي السوري هيبته، فيما سوف تشهد بداية العام الجديد 2018 باتجاه طريق التوافق على الحلول برعاة روسية وايرانية وايضا بمشاركة عربية، وسوف يزور بوتين وترامب سوريا، ويتم عمل مؤتمر شامل من اجل حل الازمة السورية، وعودة النازحين السوريين الى الارض السورية بعدما انتهاء العارك القاتلة في بداية عام 2018، بشار الاسد سوف يذهب الى ايران ومصر في زيارة مفاجئة لهما.

مصر سوف تدخل ضمن المحادثات وتكون وسيطا عربيا بين النظام والمعارضة السورية، مؤتمر دولي برعاية روسية تركية ايرانية لانهاء الازمة السورية والوصول الى حل، ويشارك في المؤتمر المعارضة السورية المتكونة من فصائل عدة، والتهديد بحالة عدم القبول في الحل بحسم عسكري في سورية برعاية عربية اوروبية، ايضا وجود العديد من الانشقاقات في صفوف الفصائل المسرعة الامر الذي يظهر بداية النهاية، واشتعال الجبهات من ريف حماة الى حلب ومن الرقة لزبداني ، وتعتبر هذه اهم التوقعات التي توقعتها ليلى عبد اللطيف لتوقعات 2018 لسوريا.

توقعات سمير طنب لسوريا 2018

الفلكي سمير طنب وضع العديد من التوقعات المخالفة لغيره من الفلكيين والتي اظهرت فهمه للسياسة على الارض بجانب الفلك، حيث يرى ان عام 2018 هو عام حاسم في المصير السوري الذي يحدد سوريا لعشرات السنين، ويرى ان الرئيس السوري بشار الاسد يصبح رئيس شرف، وصلاحياته لا تشبه صلاحيات الرئيس اللبناني ورئيس الحكومة السورية الجديد يكون من المعارضة المعتدلة، وانتهار تنظيم الدولة داعش ويكون مصير اغلبهم الموت او الهروب .

ويتم السيطرة من قبل الجيش العربي السوري على جميع اجزاء البلاد، واعادة بناء للجيش والتمويل والسلاح باسلحة جديدة وحديثة ، تبدا انتخابات برلمانية جديدة ورئاسية مبكرة في سوريا، وبالتالي سوف يتولى الحكم احد الشخصيات السنية المعتدلة، ويتم تطبيق قانون اللامركزية الساسية، ويصير شكل النظام مشابه للتركيبة الخاصة بالنظام في روسيا، فيما سوف يحصل الاكراد على اقليم خاص بهم وحكم ذاتي ، واعمار سوريا سوف يتطلب السنوات العديدة والتي سوف تشارك في تمويله العديد من الدول العربية الخليجية والاوروبية، وبشار الاسد يلجئ الى ايران او روسيا،  يرجع اللاجئون السوريون الى بلادهم بعد القيام ببناء مخيمات داخل سوريا.

يحصل اعتداءات تركية على الاراضي السورية في منتصف السنة لمنع قيام اقليم كردي شبه مستقل، ويطلب الاسد المساعدة من السيسي ومن ايران لتلبية تحرير سوريا من العدوان التركي وقوات داعش ، ويتدخل مجلس الامن من اجل وقف الحرب الاقليمية الكبرى في الشرق الاوسط هذه هي توقعات 2018 لسوريا من سمير طنب.

هذه اهم التوقعات التي يتوقعها الكثير من الفلكيين، حيث ان التوقعات تبقى مجرد تكهنات وتوقعات يمكن ان تحدث او لا تحدث وتحتمل الصواب وتحتمل الخطا، وهي مجرد اراء يضعها الفلكيين وفق رؤيتهم المستقبلية للاوضاع التي تدور في سوريا في الوقت الحالي .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *